طائر البومة والسحر

استخدام البوم في السحر الأسود والشعوذة التي تقودها الخرافات والطواطم والمحرمات هي واحدة من الدوافع الرئيسية لتجارة البومة السرية، يجد تحقيق TRAFFIC India في الاتجار غير المشروع  محاصرة واستخدام البوم في الهند.

لا يزالُ البوم يُقتل في الهند وكثير من البُلدان بسبب السحر الأسود والطُّقوس الدينية، وعادةً ما يستخدم ممن يُطلق عليهم الشيخ الروحاني السعودي أو غيره طائر البومة لكي يفك السحر عن رُوّاده، فالكثير من الناس يلجئون الى العلاج الروحاني الى الآن، والكثيرُ أيضاً ممن يبحثون عن معالج روحاني مجاني الى يومنا هذا.

وبعد نُشوء تلك الخرافات عن البومة وكيف أنّها تُستخدم في السحر كما سنتناول بعد قليل، بدأ السحرة والمُعالجيين الروحانيين بالبحث عن هذا الطائر وشراءه بأي ثمن، فهُم لا يُريدونه حيّاً، أيّاً كانت الطريقة التي يحصلون بها على طائر البوم لا يُهم، ولم يعلموا أنّ الله سُبحانه وتعالى قد خلق هذا الطائر لمهمة مُعينة..

كُنا قد ذكرنا في مقالة هل البومة تؤذي الانسان أنّ وظيفتها هى حفظ الاستقرار البيئيّ فقط، فكيف يُحرّم الله تعالى السحر ومن ثم يُقرنه بطائرٍ من مخلوقاته، ما نشأ عن البوم من أقاويل عن استخدام الطيور في السحر وبالتحديد البوم، ما هي إلا خُرفات البومُ نفسهُ بريءٌ منها الى يوم القيامة.

طائر البومة والسحر

البومة والسحر
الامساك بثلاث طيور بوم من أجل صناعة السحر في الهند عن طريق ممن يُسمُّون أنفسَهُم المعالجين الروحانيين

عندما تُفكّر في أفخم وأغلى الأشياء والأعضاء التي يتم المُتاجرة بها من الحيوانات فقد يتبادر إلى الأذهان أنياب الفيل أو قرون وحيد القرن أو جلود النمر. ومع ذلك، تتسلل الكثير من الحيوانات الأقل شهرة عبر الأسواق السوداء في العالم، من السلاحف إلى البنغولين (أكثر الثدييات التي يتم الاتجار بها على هذا الكوكب).

وفي الهند، تتمركز بعض من أقوى مراكز تجارة الحيوانات البرية وخآصةً طائر البوم.

في حين أن التقاط وبيع أي نوع من أنواع البومة الهندي البالغ عددها 30 نوعًا محظورًا بموجب قانون (حماية) الحياة البرية لعام 1972، إلا أن الأسواق تحت الأرض نشطة. كشف تقرير أجراه عالم الطيور أبرار أحمد لعام 2010 عن مجموعة TRAFFIC للمحافظة على البيئة – بعنوان “حماة طيورالليل المعرضون للخطر” – أن ما لا يقل عن نصف البوم المحلية في البلاد تدخل في التجارة الداخلية.

يقدر أحمد أن ما لا يقل عن 20 إلى 50.000 من الطيور البرية يتم تداولها في الهند كل عام بسبب العلاقة بين طائر البومة والسحر. على الرغم من أنه من غير المعروف بالضبط كم الطلب على طيور البوم،إلّا أنُه ليس هناك شك في أنّ الطلب على الطيور الليلية الجارحة واسع النطاق.


قيل في السحر عن البومة

أنّ إحدى عينيها منوّمة والأُخرى مُسهّرة، وإذا تلاعب الفضول بك لتعرف أيهما المنومة وايهما المسهرة، فقد قيل..إذبح البومة فإذا ظلت إحدى عيونها مفتوحةً فهى المسهرة والأخرى العكس، وهي تُستخدم في علاج روحاني للزواج على ما يُقال.

وقيل أيضاً: أن تضعهما في الماء فتلك التي تطفوا هي المسهرة والتي تغطس هي المنومة، وقيل أيضاً: إنّ قلب البومة إذا وضع على اليد اليُسرى من المرأة في حال كون تلك المرأةُ نائمةً تتكلّم بكل ما حدث معها في يومها.

وقيل يأمن حامل قلب البومة الكبيرة إذا شُدّ على جلد ذئبٍ وتم تعليقه على العضُد، وقيل أيضاً أصدقائي: من قام بخلط عيون البومة بالمسك وقام بحملهما معه دائماً أحبّ أي شخصٍ قابه وهيج بالشم، ومن قام بترك ريش البومه على رأسه لا يستطيع النوم أبداً ما ظلّ الريشُ على رأسه.

وفي الحقيقة أصدقائي الأعزاء كلّ هذا الكلام ما هو إلا هراء وأقوال لا صحة لها ولا يتقبلها عقل عاقل، إذ أنّ طائر البوم وغيره من الطيور والحيوانات قد خلقها الله من أجل مهمة معينة قد تكون الحفاظ على الاسقرار البيئي أو من أجل بعض لحوم الحيوانات، ولا علاقة للسحر بالومة من أي زاوية..هذا والله أعلم

اترك تعليقاً

أغلق القائمة